مكتب المرجع الحكيم: المرجعية ترفض كل أشكال الصراع وتدعو للحوار والتعايش السلمي
    

استقبل سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد محمد حسين الحكيم أمس الخمیس مدير البعثة الفرعية للصليب الأحمر الدولي في النجف الاشرف السيد دانيال اريك بونسكوك، الذي قدم من جانبه شرحا مفصلا لما تقوم به البعثة في العراق وتقديمها المساعدات الإنسانية في المناطق التي تشهد عمليات عسكرية لتحريرها من “داعش”، او تلك التي نزح اليها السكان بسبب ذلك.kareem-18-08-2016-09-768x508

سماحة السيد محمد حسين الحكيم أوضح للضيف دعوات المرجعية وتوصياتها الدائمة من خلال اللقاءات المباشرة مع المعنيين بضرورة المحافظة على أرواح المواطنين الأبرياء وممتلكاتهم، لا وبل توصي بتقديم المساعدة اللازمة والإنسانية لهم، وبين أن التجاوب كان واضحا وسريعا من الأطراف المعنية بذلك لا سيما قوات الحشد الشعبي.

وحث السيد محمد حسين الحكيم فرق الصليب الأحمر الدولي، على توثيق التعاون والتنسيق الذي تقوم به الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة العراقية التي تسعى لتقليل الأضرار على المدنيين مثل تأخيرها لعمليات التحرير على الرغم من إن ذلك قد يكلفهم تضحيات جسيمة للحفاظ على الناس الأبرياء والمواطنين العزل، داعيا سماحته الصليب الأحمر المعروف بحياديته أن يوثق ذلك في تقاريره من أجل دفع الجهات المعنية لبذل مزيد من التعاون – على الرغم من اعتراض البعض على ذلك التوثيق -، ولكي ترى هذه الجهات مصداقية وأثر الأعمال الإنسانية وفق المعايير الدولية ومتطلباتها.

وبين الحكيم للصليب الأحمر الدولي ما تعرض له الشيعة في تلعفر وجميع مناطق محافظة نينوى من قتل للأطفال والنساء والمسنين وهدم الممتلكات وتفجيرها ولم ينج أحد منهم، مشددا سماحته على الجهات الدولية تحديد هذه الانتهاكات الإنسانية البشعة وتشخيصها ومن ثم تدوينها ليطلع عليها العالم بعد ذلك، لأن المعركة هي معركة قيم ومبادئ إنسانية لا يمتلكها الأخر ولا يعترف بأي منها، بل يسعى بكل قوة لنشر ثقافة التوحش والجريمة بارتكابها بأبشع صورها دون خوف أو حياء أو رادع.

وأضاف السيد محمد حسين الحكيم أن المرجعية الدينية ترفض كل أشكال الصراع في كل مكان أو زمان، وتدعو بشكل مستمر إلى الحوار الهادئ والمثمر للتعايش السلمي بين المجتمعات البشرية، وهذا كله مستمد من سيرة النبي ص والإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام.

وفي نهاية اللقاء وجه السيد بونسكوك الدعوة لمكتب سماحة المرجع السيد الحكيم للمشاركة بالمؤتمر الذي سيعقده الصليب الاحمر الدولي، في طهران والذي يتناول حقوق الانسان من منظور اسلامي والمزمع انعقاده قريبا حيث أعرب سماحة السيد محمد حسين الحكيم تقديره لهذه الدعوة، متمنيا النجاح للمؤتمر والمؤتمرين لخدمة المجتمع الإنساني.

محرر الموقع : 2016 - 08 - 19